سبع حالات فقط هم من يستفيدون من فوائد الترامادول الطبية

فوائد الترامادول الطبية الاحمر للنساء والرياضين

الترامادول من العقارات المسكنة للآلام والتي تستخدم لتخفيف الألم بعد العمليات الجراحية، ويعتبر من أفضل الحبوب المسكنة للآلام ولكن تم استخدامه بطريقة سيئة حيث أصبح نوع من أنواع الحبوب المخدرة نظرًا لأن أهم فوائد الترامادول هو تهدئة الأعصاب وتسكين الآلام، كما يشعر المريض بالسعادة والنشوة وأنه في عالم خالي من المشاكل. ثم تم استبداله بالعديد من أنواع المخدرات لكونه يباع بأسعار رخيصة مقارنة بالمواد المخدرة الأخرى، وسهولة الحصول عليه لأنه مرخص ببيعه في الصيدليات مما يسهل على مدمني الترامادول شرائه من الصيدليات بطرق عديدة، كما أنه مسكن ألم مركزي له مفعول مقارب من مفعول مخدر الكوديين، ومعادل له في درجة تسكين الألم، ويصنف ضمن مسكنات الألم من النوع 2 لأن تأثيره المسكن للآلام أكبر من المسكنات من النوع 1، سنتعرف في هذا المقال الكثير عن فوائد الترامادول وأضراره وكيف يحدث إدمان الترامادول؟ 

ما هي دواعي استعمال الترامادول؟

يستخدم الترامادول كمسكن للآلام الشديدة في عدة حالات منها:

  • الكسور. 
  • الحروق. 
  • آلام الأعصاب.
  • الآلام الناتجة عن مرض السرطان.
  • الآلام الناتجة بعد العمليات الجراحية الكبيرة.
  • آلام العضلات الناتجة من مرض الألم العضلي التليفي.
  • كما يستخدم كأحد البدائل لعلاج سرعة القذف في بعض الحالات.
  • إقرأ هذه المقالة للمزيد من المعلومات عن دواعي استعمال الترامادول.

كيفية عمل الترامادول؟

 يعمل عقار ترامادول على نفس مستقبلات المورفين، كما يُعد منافس على المستقبلات المورفينية. وبذلك يزيد نسبة النورايبنفرين والسيروتونين في الدم والتي تعمل بشكل فعال على تخفيف الألم حسب الجرعات المستعملة ولا يحدد مفعول المورفينات الأخرى، وهو يسبب ادمانًا ولكن بصفة أقل من باقي المورفينات المنافسة على نفس المستقبلات، كما يُحذر الأطباء من تناوله دون إرشادات طبية لأن له خطورة بالغة جدا على الإنسان ويسبب الكثير من الأمراض العصبية والجسدية، وله طرق استخدام عديدة بخلاف تناول الجرعات كحبوب منها استخدامه عن طريق الحقن الوريدي.

إقرأ أيضًا: أفضل مراكز علاج الادمان في مصر والوطن العربي

ما هي فوائد الترامادول؟

الترامادول هو من المستحضرات الكيميائية والتي تعمل على إزالة الإحساس بالألم، مما يؤدي إلى اعتبار تسكين الآلام من أهم فوائد حبوب الترامادول، بما في ذلك الألم الحاد والمزمن. وظهر للدواء فوائد أخرى مثل علاج تأخير القذف.

ما هي آراء العلماء في فوائد الترامادول؟

كشف أحد أساتذة الطب في الجامعات المصرية أن المواد المخدرة لها بعض الفوائد في حال استخدامها طبيا مثل الأفيون، والذي يستخرج منه عقار المورفين المسكن للألم الذي يعد الترامادول من مشتقاته خصوصا في العمليات الجراحية ولها دور في علاج سرعة القذف واستعمالات أخرى،وكذلك استخدام عقار من الكوكايين في علاج بعض حالات السعال الديكي. كما ذكر أن هناك بعض المواد المخدرة قد يصاحب تناولها الشعور بالنشوة واعتماد المرضى على تلك النوع من الأدوية مدة طويلة قد يؤدي إلى الإدمان ومخاطر صحية أخرى تدفع للوفاة، وهو ما دفع الأمم المتحدة إلى طلب تنظيم التعامل مع العقاقير المخدرة من حيث ضرورة توضيح الجهة التي تحصل عليها والغرض من استخدام الكمية المطلوبة وكيفية التصرف فيها حتى لا تتحول من دواء إلا داء.

إقرأ أيضًا: أفضل مصحات واسعار علاج الادمان

ما هي فوائد الترامادول الأحمر؟

توجد عدة أشكال وألوان لحبوب الترامادول المتداولة بين الناس فمنها الأبيض والأصفر والأحمر. ويطلق الترامادول الأحمر على الأقراص ذات تركيز 220 وتسمى أيضا بحبوب الفراولة نظرا إلى لونها، ويستخدم الشباب والرجال تلك الحبوب لما هو شائع عنها بأنها تسبب الإحساس بالمتعة والاسترخاء إلى جانب أنها تزيد من قدرتهم الجنسية وتعالج مشكلات مثل سرعة القذف وإن كان هذا الأمر يتحقق في بداية تناولهم  للحبوب ولكن سرعان ما تزول هذه الفائدة وينقلب الأمر رأسا على عقب فلا يشعر بإحساس المتعة الذي كان يشعر به ويقوم بزيادة الجرعة ليحدث نفس التأثير الذي كان يشعر وتكون تلك البداية لمرحلة الإدمان وظهور الآثار الجانبية الخطيرة.

ما هي فوائد الترامادول للنساء؟

تقوم بعض السيدات باستخدام عقار الترامادول لما يعرف عنه من تسكين الآلام الشديدة. فتمارس الكثير منهن الأعمال الشاقة، مما يجعلهن يشعرن بآلام العظام والعضلات، فيلجأوا لاستخدام هذا العقار وهو يقوم بدوره معهم في تسكين الآلام والشعور بالاسترخاء. ولكن عند الاعتياد على استخدام هذا العقار دون وصف طبي يؤدي إلى إدمانه وتَحدُث الكثير من العواقب التي تؤثر على حياة النساء منها الإصابة بالعقم الدائم.

ما هي أهم فوائد الترامادول للرياضيين؟

أشيع بين الأوساط الرياضية استخدام الترامادول من قبل الممارسين لبعض الرياضات مثل رياضة ركوب الدراجات. وقامت بعض المؤسسات بإجراء الأبحاث العلمية لبيان تأثير عقار الترامادول على الرياضيين. ووجد الباحثون زيادة في كفاءة وسرعة راكبي الدراجات الذين تناولوا عقار الترامادول قبل السباق مقارنة بغيرهم. ولكن ظهرت بعض الأثار الجانبية للعقار مثل الدوخة وقلة التركيز في بعض الحالات، وهذا أمر خطير فقد يؤدي لسقوطهم من الدراجات وإصابتهم بصور متعددة.

إقرأ أيضًا: هل تبحث عن طرق علاج الترامادول بدون الم؟

ما هي الجرعة الامنة من الترامادول؟

تختلف جرعات الترامادول طبقا لدواعي الإستعمال فجرعته كمسكن لا تماثل جرعته كعلاج سرعة القذف. وتتحدد جرعة الترامادول طبقا لعدة عوامل، منها السن ونوع الألم حاد أم مزمن والتاريخ المرضى للحالة إذا كان يعاني من أمراض في الكبد أو الكلى. لذا تنصح مستشفى الأمل عدم تعاطي مثل عقار الترامادول دون وصف من الطبيب للحد من مخاطر الدواء.

ما هي أفضل جرعة الترامادول لتسكين الألم؟

جرعة الشخص البالغ الذي يعاني من الألم الحاد تتراوح ما بين 50 إلى 100 مجم كل 6 ساعات بحد أقصى 400 مجم باليوم وذلك لمدة قصيرة يحددها الطبيب، بينما الجرعة للمريض الذي يعاني من ألم مزمن  100 مجم مرة واحدة في اليوم وقد تصل إلى 300 مجم بحد أقصى. وتختلف هذه الجرعات في فئة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

إقرأ أيضًا: عندي تحليل وخايف من ظهور الترامادول في المخدرات

هل جرعة الترامادول لتأخير القذف؟

كما ذكرنا بعض الدراسات العلمية توضح استخدام عقار الترامادول لعلاج سرعة القذف، وهذا يتم تحت إشراف طبيب وبجرعات محددة، حتى لا يحدث آثار وخيمة تصل إلى ضعف القدرة الجنسية بسبب الترامادول والعقم الدائم. تتراوح الجرعة من 50 إلى 100 مجم باليوم ولمدة تصل لثلاثة شهور.

متى يبدا مفعول الترامادول؟

يبدأ مفعول الترامادول خلال ساعة ويصل تأثيره لذروته في مدة تتراوح من 2 إلى 3 ساعات ويستمر التأثير من 6 إلى 12 ساعة طبقا لعدة عوامل مثل السن والحالة الصحية للفرد.

ما هي أهم اشباه الترامادول؟

توجد عدة ادوية تشبه الترامادول منها المورفين وفيتنانيل وأوكسي كودون،وتعد جميع هذه الأدوية مشتقات من الأفيون أو مواد مصنعه تشبهه في التركيب الكيميائي، وتستخدم كمسكنات للآلام الشديدة والمتوسطة، والاستخدام الخاطئ لهذه العقاقير يؤدي إلى الإدمان. ويلجأ بعض الأفراد للبحث عن بدائل الترامادول والعقاقير الأفيونية الأخرى، نظرا للتضييق والرقابة الشديدة التي فرضت على تداولها. فبدأوا باستخدام أدوية مثل ليرولين وليريكا لتوفرها في الصيدليات. وتلك المواد لا تشبه الترامادول في التركيب الكيميائي ولكنها تُحدث تأثير مشابه للترامادول والمواد الأفيونية عند تعاطيها. ولكن تم إدراج تلك الأدوية تحت بند أدوية الجدول لما لها من خطورة بالغة.

الضرر الناتج عن سوء استعمال عقار الترامادول

إن استعمال عقار الترامادول بكثرة وبصورة يومية يؤدي إلى الكثير من الآثار الجانبية منها:

  •  الإرهاق. 
  •  الغثيان.  
  •  الدوار.
  •  الصداع.
  •  تشوش الذهن.
  •  اضطراب الذاكرة.
  • الإحساس الدائم بالتعب الشديد.
  • بعض الأحيان يعاني الشخص من زيادة في الوزن.
  • التهيج والتوتر النفسي والميل إلى العنف، بدلا من المفعول المهدئ للعقار الطبي.
  •  صعوبة في التنفس: عند الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الجهاز التنفسي المزمن والتهاب القصبات (الامفيزيما).
  • قلة الانتباه والتركيز: لذلك من الضروري تحذير المريض بعدم الاستمرار بعمل يتطلب الانتباه والتركيز كالعمل على الآلات أو التعامل.

كيفية إدمان الترامادول؟

يبدأ الشخص في تناول حبوب الترامادول عندما يشعر ببعض الآلام كالصداع أو القلق أو إحساسه بالإرهاق والجهد أو بعد نصيحة من أحد الأصدقاء ويبدأ بأخذ قرص واحد ثم يستمر في الزيادة اليومية بعد ما لاحظ شفائه من الألم والحالة النفسية الجيدة التي يشعر بها كي يصل إلى تلك السعادة الجنونية إلى أن ينتهي به الأمر وقد أصبح مدمن الترامادول وكمن يتعاطاه من أجل العمل لأنه يريد الإنجاز في العمل أو لديه الكثير من الأعمال.

 في البداية سيجد نتيجة ترضيه وأكثر ولكنه يصبح مدمنًا لا يستطيع التحرك أو العمل بدون المخدر بل على العكس سيتحول لشخص غير قادر على التفكير أو العمل. وهو لا يعلم بأنه مدمن مخدر لكون الترامادول عقار طبي وهذا ما سيجعل بعض الناس تظن انه ليس إدمان كما وقع كثير من الناس في فخه ويعتقدون أنه يساعدهم على تحمل المجهود الشاق وساعات العمل الطويلة فدائما هناك اعتقاد من السائقين أنه يجب أخذ الترامادول ليبقى يقظ لمدة طويلة ويساعده على التركيز وهذا ليس صحيح ولكن ينتشر بين الناس لعدة عوامل.

ويحدث في كثير من الأحيان إدمان الترامادول للحالات التي تتناوله بعد عملية جراحية إذا لم يلتزم المريض بالجرعات المحددة التي يتم وصفها، فعند تناوله باستمرار يوقف الافراز الطبيعى لمادة الاندورفين التى يفرزها الجسم لمقاومة وتسكين الألم وعندما يصيب الجسم أي ألم ولو كان خفيفا فإنه يحتاج لمسكن خارجي مع تناول الترامادول ويدمن عليه وكل هذا يسبب له الكثير من العواقب الجسدية والنفسية والإجتماعية.

الأعراض الانسحابية عند التوقف عن استعمال الترامادول

تظهر أعراض الترامادول الانسحابية على المدمن عند التوقف عن تناول حبوب الترامادول في خلال مدة من يوم إلى سبعة أيام بعد التوقف. و تستمر الأعراض من أسبوع إلى أربعة أسابيع أو أكثر وحينها يعاني المريض من الأعراض الجسمانية للقلق النفسي الشديد وتشمل:

  1.  جفاف الفم.
  2. فقدان التوازن
  3.  الصداع الشديد.
  4.  الاكتئاب النفسي.
  5.  فقدان الشهية للطعام.
  6.  ازدياد في ضربات القلب.
  7.  الشعور بالحرارة والبرودة.
  8.  ألم في العضلات والمفاصل.
  9.  اضطراب واضح في النوم.
  10.  نوبة صرع في حالات نادرة.
  11.  الارتجاف في الأطراف واليدين.
  12.  التحسس بذوق ورائحة غريبة وغير طبيعية.
  13.  الشعور بعدم الواقعية فيما يخص المحيط الخارجي وشخصية الفرد.
  14.  اضطراب بالإحساس وعدم تحمل الأصوات والضوء حيث تكون هذه الظاهرة متميزة في مثل هذه الحالات.

تجربتي مع الترامادول

تجربتي مع الترامادول بدأت حيث قمت باستخدام هذا العقار كما نصحت صديقتي ليساعدني على تكملة يومي الشاق الذي يبدأ من السادسة صباحا ما بين الأعمال المنزلية وعملي الخاص وينتهي في ساعات متأخرة من الليل. بدأت بجرعة بسيطة ورأيت تغير كبير في نشاطي وبدأت أشعر بسعادة غامرة. ولكن سرعان ما بدأت أن تتلاشى تلك الأحاسيس مع هذه الجرعة وبدأت أقوم بزيادة الجرعة ليعود ذلك الشعور وتدهورت صحتي وزادت المشاكل مع أسرتي ودُمرت حياتي،وأصبح كل ما أريده أن أعود لحياتي و أسترد عافيتي.

نصيحة مستشفى الأمل لعلاج إدمان الترامادول

إن تواجد هذه الأعراض الانسحابية لدى المريض هي دليل واضح على أن المريض قد وصل مرحلة الإدمان الجسدي ، وهذا يعني أن الجسم أصبح معتاد على العقار المهدئ بحيث لا يستطيع الشخص أن يمر عليه يوم دون تناول هذه المادة، والعامل الرئيسي لعلاج هذه المشكلة هي اعتراف المريض بالمشكلة التي يعاني منها ورغبته الصادقة للتخلص من تعوده على هذه العقاقير وتعاونه المستمر بإتباع إرشادات الطبيب المعالج.

كما يجب توفير طرق بديلة لمعالجة القلق النفسي والتوتر الذي يعاني منه المريض كالاسترخاء والعلاج النفسي أو مضادات الاكتئاب أو الأدوية الحديثة الأخرى التي لا تسبب الإدمان، كما أن طريقة العلاج تتم بتقليل جرعة العقار المهدئ بصورة تدريجية وحسب جدول زمني محدد يقرره الطبيب المعالج وعادة يكون ما بين (4-6) أسابيع أو ربما أكثر إن تواجد الدعم وتفهم حالة المريض من قبل أفراد العائلة أو الأقارب سوف يكون له الدور المهم لتجاوز هذه المشكلة. للمزيد من المعلومات إقرأ هذه المقالة عن: علاج ادمان الترامادول

الأسئلة الشائعة 

هل الترامادول مسكن للسرطان ؟

نعم هو عقار يستخدم في تسكين الآلام الشديدة مثل الناتجة من مرض السرطان.

ما هي جرعة الترامادول التي تسبب ادمان؟

 ليست جرعة معينة لأن جرعة العقار تتحدد طبقا لعدة عوامل، لكن الاستخدام الغير طبي لهذا العقار هو الذي يؤدي للإدمان.

إقرأ أيضًا:

اترك تعليقك

يرجي كتابت تعليقك
Please enter your name here