علاج الترامادول فى المنزل بالأعشاب والدعم الدوائي

علاج الترامادول فى المنزل بالأعشاب والدعم الدوائي
علاج الترامادول فى المنزل بالأعشاب والدعم الدوائي

يعتبر الترامادول عقاراً يتم تناوله لتخفيف وإنقاص الآلام وتسكينها، ولا يقوم الطبيب المعالج بوصفه للآلام البسيطة الناتجة عن أمراض خفيفة وعارضة، بل يوصف للأمراض الأكثر خطورة كأمراض السرطان حيث إنه يعمل على إغلاق المستقبلات الحسية في المراكز العصبية وبالتالي عدم وصول الإحساس بالألم للجسم، ويمنع تناول الترامادول دون موافقة الطبيب لأنّ تناول الترامادول دون الحاجة إليه يسبب الإدمان وبالتالي ظهور أعراض مختلفة على المدمن .

ومن ثم أن حدث ادمان يجب على المدمن أن يتوجه إلى الطبيب أو مراكز علاج و دواء الإدمان في أسرع وقت ممكن حتى يتم علاج و دواء الإدمان بمراحله المبكرة قبل تتطور الأعراض إلى حالات خطيرة، وهناك كثير من الحالات التي تخشي على نفسه من القضية التي ستلحق بها لذلك فانه تلجأ لعلاج الترامادول فى المنزل ولكن هل تنجح هذه الطريقة وكيف يمكن أن يتم علاج الترامادول فى المنزل بالطريقة الصحيحة وهذا ما سنتعرف عليه في مقالنا .

مراحل علاج الترامادول فى المنزل :

عندما يقوم المريض  بعلاج الترامادول فى المنزل فإن هناك عدة مراحل لابد وان يمر بها وهي:

معظم الأطباء والمتخصصون في مجال علاج حالات إدمان مخدر الترامادول في المنزل يرون أنه من الأفضل علاج مدمني الترامادول في المراكز الصحية المخصصة لذلك، إلا أن البعض يفضلون علاج الترامادول فى المنزل لأسباب شخصية أو خارجة عن إرادتهم. كما أكد المختصون أن علاج الادمان من الترامادول يختلف من فرد إلى آخر بناءً على عدة متغيرات منها مدة الإدمان،
والحالة الصحية، والنفسية، ومدى جاهزية الفرد للعلاج، وتختلف تلك المدة التي يحتاجها المدمن للعلاج حسب هذه المتغيرات، حيث قد تقتصر على ثلاثة أشهر في حالات الإدمان الحديث، كما قد تستغرق عاماً كاملاً أو أكثر في حالات الإدمان الشديد وعدم الاستعداد النفسي والجسدي لذلك.

ومراحل علاج الادمان بالمنزل قبل بدء علاج الإدمان تتطلب توافر  الرغبة الجدية الصادقة لدى المدمن في التخلص من إدمان الترامادول وعدم العودة إليه مجدداً، وتعتبر هذه المرحلة من أهم المراحل التي يمر بها المدمن وذلك لما تحتاجه من عزيمة وإصرار وقوة علي تحمل الآلام الناتجة عن التوقف عن تناول تلك الحبوب وسحبها من الجسم وغير ذلك من الدعم العاطفي والاجتماعي من الأسرة وغيرهم من الأفراد المحيطين بالمدمن، وقبل البدء بالعلاج من المهم إتباع المدمن بعض الخطوات ومنها:

  • الابتعاد عن أصدقاء السوء وغيرهم من مدمني الترامادول، المخدرات، الكحول أو المروجين له.
  • الحصول على إجازة رسمية من العمل أو المؤسسة التعليمية التي ينتمي إليها.
  • زيارة طبيب مختص في علاج الإدمان ليكون مشرفاً على مراحل علاج الإدمان في المنزل.

اولا:المراحل التمهيدية لعلاج ادمان الترامادول:

في خلال هذه الفترة يكون المدمن غير قادر على أخذ قرار يحتاج إلى المشورة وأخذ النصح من الأصدقاء والأهل وهنا يتوجب على كل من حوله من أفراد العائلة والأصدقاء تقديم النصح وتحذيره من خطورة الطريق الذي يسلكه وعواقبه الوخيمة، وحثه علي الإقدام علي العلاج من الإدمان.

كما إن هناك مجموعة من الحقائق لابد أن يعرفها الشخص الذي قرر التوقف عن ادمان الترامادول بخلاف كونه اختار التوقف عن تعاطي الترامادول عن طريق التدرج، أو التوقف المفاجئ، إن أعراض الانسحاب ستظهر بعد التوقف عن تناول الترامادول في اليوم الأول مثل القلق، التوتر، اضطراب في النوم، الشعور بعدم الراحة، ألم في المفاصل والظهر، إضافة إلى العصبية الشديدة والتشنجات، وقد تصل إلى نوبات الصرع، هذه الأعراض قد تستمر إلى ثلاثة أو أربعة أيام على الأكثر.

وهناك مجموعة من الأدوية المساعدة لتخفيف وعلاج أعراض الانسحاب ويمكن استعمالها تحت إشراف الطبيب المتخصص منها مسكنات للألم غير إدمانية كمسكن الاسبيجك أو أيبوبروفين في الليل ومضادات الاكتئاب مثل ميرتازبين Mirtazapine) والمطمأنات العظمى تساعد على الهدوء والنوم، ولكن يجب على المريض أن يراعي استعمال تلك المنومات بإعداد قليلة وليست بصورة مستمرة لأن لاستبدال الترامادول بمنومات أخرى يمكن أن تسبب التعود والإدمان.

ثانياً:مرحلة ما قبل القرار:

وهي الفترة التي يعلم بها المدمن مدى خطورة الطريق الذي يسلكه، إلا أنه يكون عاجزا عن إيجاد الوسيلة التي تمكنه من الخروج من هذه المتاهة، وهى مرحلة العلاج السلوكي والمعرفي لتغيير المعتقدات والأفكار الخاطئة المتعلقة باستخدام المخدرات والنظرة تجاه النفس والمجتمع. وكذلك يتم علاج الاضطرابات النفسية، التي قد تكون سببا في الإدمان مثل الاكتئاب والقلق وهذه المرحلة تعد من أهم المراحل حيث تحتاج إلى عزيمة قوية جدا لدى المريض ويستمر علي القدرة في تناول العلاج والتوقف عن تناول حبوب الترامادول.

ثالثاً:مرحلة القرار الفعلي:

وهي الفترة التي يتخذ فيها المدمن قراراً نهائياً في المعالجة من الإدمان، مع إقدامه على زيارة طبيب مختص للحصول على النصيحة اللازمة، ويكون وقتها بعد الانتهاء مباشرة من مرحلة التطهير من السموم، ويطلعه الطبيب علي الحالة التي وصل إليها وعن خطة العلاج في المراحل القادمة وما يجب على المريض أن يقوم بتناوله من الاطعمة والادوية.

رابعاً:المراحل الفعلية في علاج إدمان الترامادول مرحلة الانسحاب:

ويتم في أثنائها سحب المخدر من جسم المدمن وغالباً ما تستغرق أسبوعين حسب الجرعة المستخدمة في السابق ومدة استخدام المخدرات يومياً، ويحتاج فيها المدمن إلى تناول بعض أنواع الأدوية التي تحد من الآلام المرافقة لهذه المرحلة، ومن المهم عدم عودة المدمن إلى تعاطي المخدرات خلال هذه المرحلة والمراحل القادمة من العلاج،

ومعظم  حالات إدمان الترامادول يمكن علاجها في المنزل ولكن في بعض الحالات قد يستلزم الأمر دخول المريض إلى المستشفى للسيطرة على الأعراض الانسحابية، ويتم علاج هذه المرحلة بتوقف المريض فجأة عن تناول حبوب الترامادول مع إعطائه بعض الأدوية التي تخفف من الأعراض الانسحابية مثل العقاقير التي تساعد على النوم (باستخدام مضادات الاكتئاب أو الذهان ويفضل عدم استخدام المهدئات الصغرى حتى لا يحدث إدمان عليها) ويمكن إعطاء بعض من المسكنات التي تعمل دون التأثير على المخ مثل الفولتارين أو الكيتوبروفين.

خامساً:مرحلة العلاج السلوكي:

وهنا يجب على المريض اكتساب مهارات وسلوكيات جديدة تمنعه من العودة للإدمان مرة ثانية.

سادساً:مرحلة الاستشارات النفسية:

يكون المريض في خلال مرحلة العلاج من إدمان الترامادول في حاجة شديدة  إلى جلسات من العلاج النفسي الجماعي أو الفردي والتي يتم في خلالها جمع المريض مع المدمنين السابقين للعقار الذين تم شفائهم يتبادلون النصح والمشورة يكتسبوا الدافع إلى الاستمرار في العلاج من الإدمان،كما تمنح الجلسات المريض المجال للتعبير عما يدور في خاطره من مشاعر وتناقضات، ومن المهم استمرار المريض في الحصول على الدعم النفسي حتى بعد العلاج من الإدمان ويعطيه  القوة علي الاستمرار في العلاج من الادمان.

الدعم الدوائي:

يمكن للمريض أثناء علاجه من إدمان الترامادول تناول بعض الأدوية التي تساعد في الإقلاع عن الإدمان، ومن المهم هنا الحصول عليها تحت إشراف طبيب مختص وضمن الجرعات المحددة.

علاج الترامادول فى المنزل بالأعشاب :

يمكن أن يلجأ مدمن الترامادول لتناول بعض الأعشاب المساعدة للعلاج من الإدمان ولا يمكن أن نعتمد على الأعشاب وحدها لعلاج ودواء إدمان الترامادول، فهي عامل مساعد في مرحلة العلاج سواء تم العلاج بالمنزل أو بالمستشفيات الصحية وهي ليست عامل رئيسي ووحيد، وتعمل على تخليص الجسم من السموم وأعراض الإدمان،

مثل: تناول كميات جيدة من الثوم يومياً لتخليص الجسم من السموم والمواد المسببة للإدمان في جسده، وسحق بذور الحلبة وتناولها بكميات قليلة يومياً، وأيضا الإكثار من شرب السوائل التي تساعد على سحب السموم بالجسم، شرب كوب من القهوة صباحا يوميا، ممارسة رياضة يوميا ومنها رياضة المشي، متابعة وظائف الكبد بعمل تحاليل طبية لأن الترامادول يؤثر على الكبد بشكل سلبى ويؤدى إلى كسل الكبد، استعمال بعض الملينات الطبيعية لأن الترامادول يسبب الإمساك الشديد.

كما أن هناك بعض الخلطات العشبية التي تباع في الصيدليات والتي تم أُثبات تأثيرها على الإدمان والمساعدة على التخلص منه، كما أنه من الخطورة على صحة الإنسان تناول بعض الأعشاب التي توصف لمعالجة الإدمان، والتي تعد غير ملائمة لذلك، فلا بد من التأكد من المكونات التي يتم خلطها ووصفها للعلاج و الدواء قبل أن يقوم المدمن بتناولها، ويفضّل عدم تناول أي شيء دون أن يصفه الطبيب المختص، أو خبير التغذية.

 

مدة علاج الترامادول فى المنزل:

أثبتت الدراسات العلمية أن برامج علاج الإدمان الأقل من 90 يومًا تعطي نتائج منخفضة غالبًا؛ حيث إنه كلما زادت مدة برنامج علاج الإدمان كلما كان الناتج العلاجي منه أفضل بشكل كبير، كما أن بعض الحالات قد تتطلب برنامج مطول قد يصل إلى اثني عشر شهرًا من أجل الحصول على علاج ملائم والاطمئنان إلي عدم عودة المريض إلى الترامادول مرة أخرى، ويعتبر التوقف عن البرنامج العلاجي وترك المصحة أو الهروب منها من أكثر المشكلات شيوعًا؛ لذا فإن وسائل التحفيز النفسي والتشجيع تعتبر محورًا أساسيًا في برامج علاج الإدمان.  

عوامل يجب مراعاتها عند التفكير في علاج الترامادول فى المنزل :

  1. التوقف عن الترامادول يجب أن يتم تدريجيًا لتخفيف أعراض الانسحاب.
  2. علاج إدمان الترامادول يكون أسهل بكثير إذا كان تحت إشراف طبيب مختص ومباشر .
  3. الحصول على دعم عاطفي من الأسرة أو الأصدقاء أو شريك الحياة يمثل نقطة قوة.

ينبغي أن يتم عمل بعض الترتيبات الاجتماعية السابقة لبدء العلاج والاستعداد التام مثل

  1. الابتعاد عن الصحبة السيئة التي ترتبط بتناول الترامادول.
  2. ترتيب المسائل الخاصة بإجازات العمل خلال فترة العلاج.
  3. ترتيب الجوانب المادية الخاصة بمرحلة العلاج.

اترك تعليقك

يرجي كتابت تعليقك
Please enter your name here