اعراض انسحاب الاستروكس مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة

اعراض انسحاب الاستروكس

من اخطر المراحل التي يمر بها اي مدمن بعد اتخاذ قرار التعافي من الإدمان هي مرحلة الانسحاب، وتعتبر اعراض انسحاب الاستروكس التي تترك ظلال قوية على الصحة الجسدية والنفسية التي يعاني منها المدمن ومن حوله اول عقبة يجب عليه تخطيها في مشوار التعافي وتلزم ارادة قوية وتصميم وصبر على تحمل الآلام الجسدية والنفسية العنيفة حتى يتم تخطيها بنجاح.

ما هي اعراض انسحاب الاستروكس:

تعرف اعراض الانسحاب من الاستروكس بتلك الظواهر النفسية والجسدية التي تنتاب المدمن بعد التوقف عن تعاطي الجرعة المعتادة من المخدرات أو تقليلها وتتمثل خطورة مخدر الاستروكس في اعراض الانسحاب القوية التي لا يستطيع المتعاطي السيطرة عليها بنفسة وتختلف من شخص لآخر بناء على فترة التعاطي وكمية المادة التي تم تعاطيها، وكلما كانت فترة التعاطي أقل كلما خف تأثير الاعراض الانسحابية.

اعراض انسحاب الاستروكس النفسية:

تتمثل خطورة الاستروكس في أعراض الانسحاب التي تؤثر على المخ بشكل كبير:

  • فتظهر في شكل هلاوس سمعية وبصرية.
  • التعرض لنوبات ذهانية حادة.
  • فقدان مؤقت في الذاكرة.
  • القلق والتوتر والشعور بالاكتئاب نتيجة لغياب المادة الاعتمادية.

اعراض انسحاب الاستروكس الجسدية:

  • عدم وضوح الرؤية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • اضطراب في نبضات القلب.
  • اضطراب في وظائف الكبد.
  • الشعور بالغثيان والميل إلى التقيؤ.
  • تؤثر اعراض انسحاب الاستروكس على الجهاز الهضمي و المعدة، وتؤدي إلى الشعور بالانتفاخ.
  • نتيجة تثبيط الجهاز العصبي فإنه يفقد السيطرة على الأداء الحركي وتتعرض الاطراف الى الارتعاش في فترة الانسحاب.
  • فقدان الشهية مما يترتب عليه شعور بالإرهاق والتعب المستمر.

كيفية التعامل مع اعراض انسحاب الاستروكس؟

تعد مرحلة الانسحاب من مخدر الاستروكس هي أخطر المراحل التي يمر بها المدمن ولا يقتصر تأثيرها عليه فقط بل وتشمل المحيطين به أيضا و يجب التوعية والتثقيف بها والآثار المترتبة عليها، وخاصة ان اعراض انسحاب الاستروكس في غاية الخطورة وتمتد إلى المخ الذي يعاني من سيطرة المخدر عليه وتثبيطه للجهاز العصبي فتتأثر الوظائف السلوكية والنفسية، وتعتبر الإرادة والتصميم هي كلمات السر في تلك المرحلة سواء كانت للمدمن او اسرتة لتخطي واحدة من أقسى المصاعب في مشوار التعافي والتي ما ان تمر بسلام حتى يكون قد قطع شوط كبير في العلاج من الإدمان لذا فإن التحضير النفسي للمدمن وعائلتة لتلك الأعراض وتأثيرها على السلوك النفسي والوظائف الجسدية يجعل تقبلها والتعامل معها أمر ليس مفاجئا فلا يسبب صدمة أو تراجع عن قرار التعافي.

 

هل يمكن علاج أعراض انسحاب الاستروكس في المنزل:

على عكس أنواع أخرى من المخدرات فإن علاج اعراض الانسحاب من الاستروكس أمر لا يمكن أن يتم في المنزل وذلك لخطورة تلك الأعراض والتي تحتاج إلى إشراف طبي دقيق و ملاصق ومتابعة مستمرة للتغيرات الحادثة في الوظائف الجسدية والنفسية التي يتم دعمها بالعقاقير والادوية المهدئة الامر الذي يصعب توافره في المنزل لانه يمكن ان يؤدي الى نتائج عكسية قد تسبب خطورة على حياة المدن ومن حوله لذا فإن مصحات علاج الادمان هى الوسيلة الوحيدة التي يتم عن طريقها التغلب على تلك المحطة الخطيرة في طريق التعافي.

مراحل العلاج التي تأتي بعد اعراض انسحاب الاستروكس:

  • تعد مرحلة الانسحاب من الاستروكس هي أولى المراحل في رحلة العلاج من الإدمان التي تلي مباشرة قرار التعافي وبعد أن يتم التخلص من آثار المخدر في الدم تأتي بعدها.
  • مرحلة العلاج النفسي: التي تبحث في الأسباب النفسية والدوافع التي أدت إلى إدمان الشخص سواء كانت دوافع نفسية كاستعداد شخصي او وراثي او دوافع بيئية ومشاكل اجتماعية ويتم التغلب عليها وتغيير نظرة المتعافي إليه وإيجاد طرق لعلاجها.
  • مرحلة التأهيل الاجتماعي: وهي آخر مراحل العلاج من الادمان و أخطرها على الإطلاق والتي تشمل اعادة المدمن الى وضعه الاجتماعي السابق ومحاولة الاندماج مرة اخرى في المجتمع ويتم وضعه فيها تحت رقابة دقيقة من مرشدة وفي تلك المرحلة يظهر الإختيار الحقيقي لمدى نجاح الشفاء، إذ يظهر التحدي ما بين اكتمال رحلة الشفاء أو العودة إلى الإنتكاسة مرة اخرى.

ما هي مدة اعراض انسحاب الاستروكس:

تختلف فترة المعاناة من أعراض انسحاب الاستروكس باختلاف الحالة النفسية والصحية للمدمن ومدة التعاطي والكمية المعتمدة من المخدر تطول أو تقصر بناء على تلك العوامل ولكن بصفة عامة قد تستغرق فترة من شهر إلى شهرين.

اترك تعليقك

يرجي كتابت تعليقك
Please enter your name here